حاولوا ان تشاهدوا المباراة وأنتم شباعا ،فلا تنتظروا المباراة لتناول الأغذية والوجبات الدسمة .فعادة ما ينتظم برنامج المونديال وتتحدد ساعات المباريات ،ففي الفترة الاولى من المونديال تترتب المباريات عند الساعة الرابعة من بعد الظهر ،السابعة مساءا، والعاشرة ليلا وهي ساعات تتلائم بشكل طبيعي تقريبي مع الساعات الموصاة لتناول الوجبات اليومية بشكل عام.

يركض كل لاعب بالمعدل حوالي ال 12 كم في المباراة الواحدة ويحمل ما بين 6-12 ٪ من الدهنيات بجسمه بينما نحن نجلس ونتنقرش . استغلوا الوقت الضائع على الإصابات في المباراة لتحريك العضلات والمشي في البيت او الحديقة . كما واستغلوا الاستراحة ما بين الشوط الاول والثاني لذلك أيضاً حضروا النقارش الصحية قبل المباراة ، فحضروا وعاءا من الخضروات الطازجة مثل الخيار والجزر والفلفل الأحمر وغيرهم. حضروا وعاءا من البطيخ فللبطيخ فواكه جمة ويحتوي على 90٪من الماء ، الفيتامينات المعادن ومضادات الأكسدة الصحية للخلايا. حاولوا ان تقللوا من كمية المسكرات المملحة التي نتناولها بشكل اوتوماتيكي . فتحتوي المكسرات على نسبة عالية من الملح التي ترفع من ضغط الدم وتحبس السوائل في الجسم والدهنيات التي تسد مجرى الأوعية الدموية وتسبب السمنة ،واذكروا كل يوم ان المونديال شهرا وليس يوما . 
 
ماذا عن الفشار ؟ يعتبر الفشار بحسب عدة أبحاث عالمية ،مسليا صحيا فهو غير مصنع نسبيا ،قليل الدسم (بحسب طريقة تحضيره) غني بالبوليفينولات ومضادات الأكسدة . التي تحميان من انواع السرطانات وارتفاع الكولسترول . حضروه دون اضافة السمنة او الزيت حتى نحافظ على الخواص الصحية للفشار. 
 
يحتوي كأسا من الفشار على 8 غرام منه ، ومن المفضل تحضيره في البيت وعدم شراءه مصنعا جاهزا . وجبة واحدة من الفشار تزود الجسم بأكثر من 70٪ من القيمة الغذائية اليومية للحبوب.
 
تجنبوا المشروبات المحلاة والغازية ،فاخلطوا أعشابا مثل الزعتر ، الزعتر الفارسي ، العطرة او النعنع مع بعض شرائح الليمون وحلوه بماء الورد والقليل من مستبدلات السكر وتذوقوا الطعم اللذيذ. 
 
استغلوا التسعين دقيقة لمحادثة ومشاركة العائلة فهذه فرصة ذهبية لتوطيد العلاقات بين أفراد العائلة .