غالبيتنا تعرف العوارض الجانبية للحمل مثل الغثيان ،التقيؤات الصباحية،الدوخة،وحتى الباصور، وانقباضات العضلات في الرجلين ولكن !تكمن في طيات فترة الحمل ذات التسعة أشهر مفاجئات جميلة جداً ،ولها محاسنها الجمة للجسم. بالاضافة للهدف الاول للحمل وهو ولادة طفل الى العالم للحمل محاسن فسيولوجية جسدية صحية اخرى هيا لنتعرف عليها. 
 
إقامة جماع او علاقة حميمية أفضل وأكثر متعة 
 
يتأثر الجماع او العلاقة الحميمية بين الرجل والمرأة خلال فترة الحمل ، فيطرأ تحسن كبير على ادائها. اذ يجري الدم في الثلث الثاني من الحمل بكثافة اكثر لمنطقة الحوض الامر الذي يرفع من حساسية وإثارة العضو التناسلي الأنثوي وإثارة المهبل بشكل خاص. لذا تصل المرأة لرعشة الجماع بسهولة اكبر . الكثير من النساء وصلت رعشة الجماع لأول مرة خلال فترة الحمل ،وذلك لتغير التركيب الهرموني للجسم خلال الحمل وحصول التغيرات الفسيولوجية والبيولوجية . 
 
تشعر المرأه خلال فترة الحمل بجاذبيتها ،حيث ترتفع معدلات الهرمونات الأنثوية لديها ،من المهم جداً استغلال هذه الفترة للتقرب من الشريك حيث ان الفترات القادمة القريبة عند ولادة الطفل ستخلخل هذا الاتزان . 
 
تميل النساء خلال فترة الحمل لاتباع عادات صحية سليمة 
 
عادة ما تميل النساء في هذه الفترة وهي الحمل ،من اتباع عادات صحية سليمة ونمط حياة سليم ،حيث نرى العديد من النساء اللواتي يمتنعون عن التدخين خلال هذه الفترة ،وعن تناول الكثير من الأغذية الغير صحية للجسم،كما وتتناول النساء مكملات غذائية مثل الحديد حامض الفوليك وغيرها. 
 
تشير الأبحاث الطبية الى ان الفرضية أعلاه صحيحة فمثلا مريضات السكري من النوع الثاني ،يتعلمن كيفية التعامل مع مرضهن بشكل اكثر صحي وسلس خلال فترة الحمل، منعا لتطور التصعيدات خلال هذه الفترة . 
هناك نسبة من النساء اللواتي يتخذن من النمط الحياتي خلال الحمل وهذا التغيير الجريئ في حياتهن الصحية ،نمطيا حياتها عاديا يوميا بعد قضاء فترة الحمل. 
 
يقلل الحمل من نسبة الإصابة بالسرطان 
 
تشير الأبحاث الطبية الى ان الحمل يخفف من إمكانية الإصابة بالسرطان فهو يشكل عاملا وقائيا من سرطان الثدي ،سرطان الرحم والمبايض. كما وان الولادات الكثيرة بجيل فتي تؤدي الى رفع حماية ووقاية هذا العامل ،كما وان الرضاعة تعتبر ايضا عاملا حاميا وقائيا ،فيشير العلماء الى ان الرضاعة لمدة تعلو عن الثلاثة أشهر تشكل عاملا وقائيا وتشكل حماية من السرطان . 
 
يخفف الحمل من الام الحيض 
 
لا تشعر المرأه خلال التسعة أشهر بآلام الحيض او العادة الشهرية ، لذا فتبتعد عنها الآلام ولكن ماذا يحدث بعد فترة الحمل؟ تقل نسبة الآلام فهناك نسبة من النساء اللواتي تخف لديهن الام الحيض بشكل ملحوظ وهناك من تتوقف لديها هذه الآلام المعروفة ويدعي العلماء انه بعد فترة الحمل ،تختفي مجسات ولاقطات البروستاجلندين من الرحم ومن وظائف هذا الهرمون هو انقباض الرحم . 
 
تتحسن حدة الحواس خلال الحمل لدى الحامل
 
تتحسن حدة الحواس عند المرأه الحامل خلال فترة الحمل ، مثل حاسة الشم والطعم فنرى عادة ان النساء تملن لتناول الطعام اللذيذ خلال هذه الفترة ، وتصر على الابتعاد عن تناول الأغذية ذات الروائح القوية المتبلة ، تشتم النساء الروائح خلال فترة الحمل بحدة اكثر فلاحظوها.