MENU
المواضيع الرئيسية
الموسوعات
حاسبات
مواضيع أخرى
عام

الرغامى- القصبة الهوائية (Trachea)

ما هي الرغامى

الرغامى أو القصبة الهوائية (Trachea) هي جزء من جهاز التنفس يقع خارج وداخل القفص الصدري، وهي أنبوب اسطواني الشكل يبلغ ما يقارب 10-12 سم طولاً، ويمتد من العنق وحتى اخر الصدر حيث تتشعب الرغامى لقصبتين رئيسيتين تتوجه كل منهما لاحدى الرئتين. تتكون الرغامى من نسيج غشائي وحلقات غضروفية وتنحصر وظيفتها الأساسية في نقل الهواء المُستنشق الى الرئتين واخراج الهواء خلال الزفير من الرئتين الى العالم الخارجي. تصل الرغامى بين ممرات التنفس العليا وبين الرئتين.

موقع الرغامى

يبدأ أنبوب الرغامى في مستوى الفقرة الرقبية السادسة في أسفل الرقبة ويمتد حتى مستوى الفقرة الصدرية الخامسة حيث يتشعب للقصبة الرئيسية اليُمنى واليُسرى. في الرقبة تقع الرغامى أمام المريء والغضروف الحلقي (Cricoid Cartilage) ومن خلف الغدة الدرقية وأوعيتها الدموية. كما تُحيط الغدة الدرقية الرغامى من كلا الجنبين.

مبنى وأجزاء الرغامى

الرغامى هي أنبوب اسطواني طوله ما يقارب 10-12 سم وعرضه حوالي 2 سم، ويتكون من 15-20 حلقة غضروفية. الا أن الرغامى تتمتع بمبنى اسطواني خاص حيث أن الحلقات الغضروفية غير مكتملة من الخلف مما يجعل مبنى الرغامى مسطحاً من الخلف، واذا تم النظر الى الرغامى بمقطع عرضي فهي تُشكل حرف دي باللغة الانجليزية – D. في السطح الخلفي للرغامى يوجد نسيج غشائي عوضاً عن الغضروف. قد يتغير طول وعرض الرغامى وفقاً لجنس الانسان، حيث أن الرغامى قد تكون أطول وأعرض لدى الرجال. كما يوجد فروق وفقاً لسن الانسان، بحيث تكون الرغامى لدى الأطفال أصغر منها لدى الكبار وتكون مرنة أكثر وتقع داخل العنق في موقع أعمق منه لدى كبار السن.

تتكون الرغامى من الأجزاء التالية:

·  الحلقات الغضروفية.

·  جؤجؤ الرغامى (Carina Of Trachea).

·  الغشاء المخاطي (Mucous Membrane) المبطن للرغامى.

الحلقات الغضروفية (Cartilaginous Rings)

تتكون الرغامى من 15-20 حلقة غضروفية من نوع الغضروف الهياليني (Hyaline Cartilage)، وهذه الحلقات مسؤولة عن صلابة الرغامى. كما ذُكر أعلاه فان الحلقات الغضروفية ليست بحلقات كاملة انما تتخذ شكل حرف الدي باللغة الانجليزية – D- وبذلك تُغطي الجزء الأمامي والجانبي للرغامى. أما الجانب الخلفي للرغامى يتكون من مجموعات نسيج غشائي ليفي ومرن، بالاضافة الى عضلات ملساء (Smooth Muscles). يقع هذا النسيج المختلط من أمام المريء، وهو قادر على التليُن وفقاً لاتساع المريء عند مرور الطعام. وظيفة الحلقات الغضروفية الأساسية هو الحفاظ على مجرى الهواء مفتوحاً وتمنع انغلاقه. تُطوق الحلقات الغضروفية بنسيج خاص يُسمى سُمحاق الغضروف (Perichondrium) يمتد مع النسيج الغشائي الموجود في الجانب الخلفي للرغامى.

تقع الحلقات الغضروفية واحدة فوق الأخرى وبينها فواصل صغيرة – حوالي 1 ملمتر. تكون الحلقات الغضروفية أكثر سُمكاً في الوسط. ورغم صلابة الغضروف الا أنه يتمتع أيضاً بمرونة لا بأس بها. عند التقدم في السن فان الغضروف قد يتكلس ويُصبح أكثر صلابة. يتميز الغضروف الأول عن باقي الغضاريف بكونه أكثر عرضاً ويتصل بالغضروف الحلقي من خلال الرباط الحلقي الرغامي (Cricotracheal Ligament). كما أن الغضروف الأخير أكثر سُمكاً من باقي الغضاريف، ويمتد ليطوق جزءاً من القصبات الهوائية الرئيسية.

جؤجؤ الرغامى (Carina Of Trachea)

جؤجؤ الرغامى هو الجزء الأخير من الرغامى وفيه تتفرع الرغامى الى فرعين: القصبة الهوائية الرئيسية اليُمنى (Right Main Bronchus) والقصبة الهوائية الرئيسية اليُسرى (Left Main Bronchus). ويتخذ جؤجؤ الرغامى شكل حرف في- V- باللغة الانجليزية مقلوباً. يقع جؤجؤ الرغامى يسار خط الوسط، وتبدو القصبة الهوائية الرئيسية اليُمنى مستقيمة اكثر من اليُسرى. لهذا السبب فان معظم حالات دخول الأجسام الغريبة للرغامى تنتهي الى القصبة الهوائية الرئيسية اليُمنى.

الغشاء المخاطي (Mucous Membrane)

الغشاء المخاطي يُبطن داخل الغشاء الرغامي وهو مماثل للغشاء المخاطي المبطن للحنجرة وللشعب الهوائية. يتكون الغشاء المخاطي من عدة طبقات:

·  الخلايا الظهارة المطبقة (Stratified Epithelium): طبقة الخلايا المبطنة الأقرب لجوف الرغامى وتحوي خلايا مغطية بالأهداب (Cilia) المتذبذبة فتعمل لاخراج الافرازات المخاطية والأوساخ والأجسام الغريبة.

·  الطبقة القاعدية (Basement Membrane): عليها ترتكن الخلايا وتفصلها عن الطبقة التالية.

·  الطبقة تحت المخاطية (Submucosa): طبقة من النسيج الضام، الألياف، الأوعية الدموية والأعصاب التي تغذي الخلايا، والغدد المخاطية. الغدد الماخطية تُفرز المخاط الى داخل جوف الرغامى.

وظائف الرغامى

·  الحفاظ على مجرى هوائي مفتوح لا ينغلق أثناء الشهيق أو الزفير.

·  نقل الهواء من والى الرئتين.

·  اخراج الافرازات والأوساخ والأجسام الغريبة.

·  اعادة الحنجرة الى وضعية الراحة بعد تغير وضعيتها اثناء عملية البلع.

الدورة الدموية للرغامى

الشرايين التالية تُغذي الرغامى بعد ارسالها شرايين صغيرة:

·  الشريان الدرقي الاسفل (Inferior Thyroid Artery).

·  الشريان تحت الترقوة (Subclavian Artery).

·  الشريان الصدري الغائر (Internal Thoracic Artery).

·  الجذع العضدي الرئيسي (Brachiocephalic Trunk).

 الشرايين الصغيرة تلتف حول الرغامى وتشكل شبكة من الأوعية الدموية الصغيرة التي تُغذي الرغامى بجميع أجزائها.

الصرف الوريدي للدم يبدأ من أوردة صغيرة تشكل أيضاً شبكة أوردة حول الرغامى وتصب في الأوردة التالية:

·  الوريد الحنجري (Laryngeal Vein).

·  الوريد الدرقي الأسفل (Inferior Thyroid Vein).

·  الوريد العضدي الرئيسي (Brachiocephalic Vein).

أعصاب الرغامى

العصب الحنجري الراجع (Recurrent Laryngeal Nerve) يغذي العضلات في الرغامى، ويحمل أعصاباً حسية للغشاء المخاطي. كما أن العصب الحنجري الراجع يحمل أعصاباً تابعة للجهاز العصبي الودي (Sympathetic Nervous System).

مواضيع متعلقة
brash
علاج السكري بالثوم
هل يمكن علاج السكري بالثوم؟ أبحاث علمية تشير الى نتائج مبشرة حول تأثير الثوم على مستوى...
brash
ضغط الدم في مرحلة ما قبل المرض
25-30% من البالغين يعانون من ضغط الدم في مرحلة "ما قبل المرض"
brash
رجيم رجيم رجيم
اي رجيم هو الأنسب لي ؟ نسمع عن الكثير من الحميات المختلفة ، لكن هل فحصنا مدى صحتها وهل...