MENU
المواضيع الرئيسية
الموسوعات
حاسبات
مواضيع أخرى
عام

الثدي | Breast

الثدي

الثدي | Breast هو عضو ثنائي، يقع في مقدمة الصدر من اليمين ومن اليسار ويشكل أبرز الأعضاء في مقدمة الصدر خاصةً لدى النساء. يتكون الثدي من عدة طبقات ويحوي الكثير من الدهن، اضافةً للأوعية الدموية والأعصاب الموجودة داخله. يوجد الثدي لدى الرجال والنساء على حد سواء، الا أنه أكثر نمواً وتطوراً لدى النساء منه لدى الرجال. يقع الثدي في وسط الصدر، ويمتد من عظمة الصدر في الوسط وحتى الابط في الجنب، وينحصر ما بين مستوى الضلع الثاني حتى السادس. 

مركبات الثدي

الثدي هو عضو دائري في منتصف الصدر، ويقع أمام كل من العضلتين، العضلة الصدرية الكبرى (Pectoralis Major) والعضلة المنشارية الأمامية (Serratus Anterior). يحتوي الثدي على نوعين من الأنسجة:

  • نسيج الثدي: هو الذي يقوم بانتاج الحليب وافرازه.
  • النسيج الضام الداعم للثدي: نسيج ضام ويشمل العديد من الألياف وتكمن وظيفته في دعم الثدي والحفاظ عليه.
  • الدهن: يملأ معظم حجم الثدي ويعطيه مرونته وحجمه.


المركب الأساسي لنسيج الثدي هي الغدد الثديية. ينتظم نسيج الثدي بشكل عنقودي، ويتغلغل النسيج الضام ما بين نسيج الثدي وحوله. يحاط كل الثدي بالجلد، وتحته الطبقة تحت الجلدية التي تحوي هي الأخرى نسيج ضام.

الغدد الثديية | Mammary Glands

تسمى أيضاً غدد الحليب وهي الغدد الموجودة في الطبقة تحت الجلد وفوق عضلة الصدر، وتقوم بانتاج وافراز الحليب لدى النساء خلال فترة الرضاعة، وتُعتبر المركب الأساسي لنسيج الثدي نفسه. نشير الى أن الغدد الثديية موجودة أيضاً لدى الرجل الا أنها أقل تطوراً ونمواً منها لدى النساء، وتتشكل من عدة غدد وأنابيب معدودة فقط لا غير. يحاط الثدي بكمية كبيرة من الدهن لدى النساء، وكمية الدهن هذه هي التي تحدد حجم الثدي بأكمله. بعض الغدد الثديية تمتد نحو الابط وتشكل ما يعرف باسم النتؤ الابطي للثدي (Axillary Process Of Breast). بعض النساء يلاحظن وجود النتؤ الابطي، ويظننه ورماً في الثدي مما يقلقهن، لذا وجب ذكر الأمر. تتكون الغدد الثديية من عدة فصوص تنتظم في شكل العنقود، تقريباً 15-20 فص في كل غدة وكل فص يتكون من خلايا خاصة تقوم بانتاج الحليب وافرازه.

لدى معظم النساء فان الغدد الثديية تتضخم خلال الدورة الشهرية وذلك تحت تأثير الهرمونات النسائية التي تُفرز من الدماغ، وذات الأمر يحدث خلال الحمل. انتاج وافراز الحليب خاضع لتحكم هرمون الحليب (Prolactin) والذي يزداد افرازه خلال فترة الحمل والرضاعة.

تتصل الغدد الثديية بالجلد ويربط بينها وبين الجلد الاربطة المعلقة للثدي (Suspensory Ligaments Of Breast). وهذه الاربطة ما هي الا نسيج ضام غني بالألياف يمتد على طول الصدر ويعلق الغدد الثديية ويحافظ عليها في مكانها. أي أن الأربطة تشكل هيكلاً تستند عليه الغدد الثديية وأنابيب الحليب.

قنوات الحليب | Lactiferous Ducts

كل غدة من الغدد الثديية تفرز الحليب الى قنوات الحليب (Lactiferous Ducts)، ويوجد حوالي 15-20 أنبوب كهذا. جميع الأنابيب تتوجه نحو الحلمة وهناك تتوسع في نهايتها وتشكل جيب الحليب (Lactiferous Sinus). في جيب الحليب الواحد تتجمع نقطة واحدة من الحليب تخرج من الحلمة عندما يقوم الرضيع بامتصاص الحلمة. 

الحلمة

الحلمة (Nipple) هي الجزء الأكثر بروزاً في الثدي، وهي عبارة عن تضخم موضعي للجلد والطبقة تحت الجلدية في منتصف الثدي تقريباً. تحوي الحلمة طرف أنابيب الحليب ومنها يخرج الحليب في حال افرازه. نشير الى أن الحلمة مبنى يخلو من الغدد الزهمية (Sebaceous Gland) ومن الشعر والدهن، وهي المكان النهائي الذي تُفتح جميع أنابيب الحليب فيه. والحلمة ما هي الا مجموعة منتظمة من العضلات الملساء التي تتقلص وتضغط على أنابيب الحليب خلال رضاعة الرضيع، وبذلك تساعد على اخراج الحليب من الثدي.

تحاط الحلمة بدائرة جلدية ملونة اللون تدعى هالة حلمة الثدي (Areola). ويتراوح لون الهالة ما بين الزهري وحتى البني الغامق. تحوي الهالة المحيطة بالحلمة عدة غدد زهمية والتي تتوسع خلال الحمل وتفرز مواد دهنية تحمي الحلمة خلال فترة الرضاعة. وللأمر ضرورة حيث أن الحلمة والهالة المحيطة بها قد تتهيج وتلتهب في بداية فترة الرضاعة الأولى.

نمو الثدي

يبدأ ثدي الأنثى بالنمو خلال فترة المراهقة، وغالباً يبدأ عند سن الثامنة ويستمر حتى سن الخامسة عشر. ينمو الثدي على عدة مراحل، وفي البداية تنمو الحلمة ويبرز معها قليل من نسيج الثدي والدهن. مع مرور الزمن، وتحت تأثير الهرمونات تزداد كمية نسيج الثدي والغدد، مع ازدياد كمية الدهن بالمقابل. تبقى كمية الدهن هي المركب الأساسي لحجم الثدي، ويزداد الأخير كلما ازدادت. بالمقابل تتضخم الحلمة وتبرز أكثر، كما يصبح لون الهالة المحيطة بها أغمق. عوامل وراثية، عرقية وبيئية تحدد حجم الثدي النهائي وشكله.

يلعب هرمون الاستروجين النسائي أهمية بالغة في نمو الثدي، فعندما يفرزه الجسم يستجيب له الثدي. خلال حياة الأنثى يبقى الثدي ونموه متأثراً بالدورة الشهرية وبتأثيرها الهرموني حتى انقطاع الحيض.

عند التقدم في السن، واثر انخفاض نسبة الاستروجين تنخفض كثافة الغدد الثديية في الثدي، وتُستبدل بالدهن. الأمر يؤدي لانخفاض حجم الثدي حيث يصبح أقل وزناً.

الدورة الدموية في الثدي

الشرايين التي تزود الثدي بالدم الشرياني هي التالية:

  • الشريان تحت الترقوة (Subclavian Artery): يتفرع لعدة فروع أولية وثانوية، ومنها من يغذي الثدي.
  • فروع الشريان الابطي (Axillary Artery): وهو استمرار للشريان تحت الترقوة، وتحديداً الشريان الصدري الجانبي (Lateral Thoracic Artery).
  • الشرايين بين الضلعية (Intercostal Arteries): وهي شرايين تتفرع من الشريان الأبهر مباشرةً.


الصرف الوريدي للثدي يكون مباشرةً للوريد تحت الابط (Axillary Vein).

اعصاب الثدي

الأعصاب ما بين الأضلاع هي التي تزود نسيج الثدي بالأعصاب، وتحديداً ما بين الضلع الرابع حتى السادس. تنتقل الأعصاب وتتفرع من الأعصاب الرئيسية وتمر عبر عضلات الصدر حتى وصولها للثدي ومن ثم للجلد. تحوي الأعصاب التي تصل الثدي أعصاباً حسية، وأعصاباً تتبع للجهاز الودي مسؤولة عن تقلص وارتخاء الأوعية الدموية. 

وظائف الثدي

وظيفة الثدي الأساسية هي انتاج وافراز الحليب خلال فترة الحمل والرضاعة، على التوالي. افراز الحليب وانتاجه أمران خاضعان للنظام الهرموني في الجسم، كما سلف الذكر.

امراض الثدي

العديد من الامراض قد تصيب الثدي: التغيرات الكيسية الليفية، التهاب الثدي، خراج الثدي، الورم الغدي الليفي، اكياس الثدي، اضطرابات الحلمة، تثدي الرجل، وغيرها. الا أن أبرز الأمراض التي تصيب الثدي، وأكثرها خطورة، هو سرطان الثدي، ولهذا من المهم القيام بالكشف المبكر لسرطان الثدي عن طريق تصوير الثدي الاشعاعي (Mammogram).

مواضيع متعلقة
brash
خلل الانتصاب
ما هو خلل الانتصاب وما هي إمكانيات العلاج؟
brash
المونديال على الأبواب!
مباريات كأس العالم ،المونديال على الأبواب .ومن منا لا يحب يتناول المقبلات ،المشهيات،...
brash
مضاعفات العلاج الكيميائي: كيف يمكن تخفيفها؟
نصائح ستساعدكم على تخطي مرحلة العلاج الكيميائي بأقل مضاعفات